مستجدات الصحراء الغربية

رسالة إخبارية: asvdh

أجلت محكمة الاستئناف بمراكش- المغرب ، جلسة محاكمة معتقلي الصف الطلابي الصحراوي إلى تاريخ 06 يوليوز 2017 ، وذلك بعد الجلسة التي جرت أطوارها اليوم الخميس 22 يونيو 2017 والتي استهلت بالمناداة على المجموعة مباشرة بعد إحضارهم إلى مقر المحكمة ، حيث دخلوا قاعة الجلسات مرتدين الزي الوطني الصحراوي ” الدراعة ” ، ومرددين للعديد من الشعارات من قبيل :
–         لا بديل لا بديل عن تقرير المصير
–         تحية نضالية للجبهة الشعبية  .
وبعد التأكد من وجود المعتقلين ، أعطيت الكلمة لعضو المجموعة المعتقل ” السالك بابير ” الذي اكد بان “اعتقال أفراد المجموعة هو اعتقال لقناعاتهم السياسية ومواقفهم الحقوقية تجاه قضية الصحراء الغربية ومحاولة من الدولة المغربية الإجهاز على فعالية الطلبة الصحراويين من داخل الجامعات المغربية “، معرجا في مداخلته على الانتهاكات التي طالتهم كمعتقلين بدءا من مرحلة الاعتقال مرورا بالتحقيق ووصولا إلى السجن الذي تم إدماجهم فيه مع سجناء الحق العام محرومين من حقوقهم الأساسية كالتطبيب والعلاج وحقهم في متابعة الدراسة ، وهو ما أكد المعتقل ” السالك بابير ” تنافيه مع التزامات المغرب الدولية بل وحتى مع القوانين والتشريعات المغربية ، مبرزا في ختام مداخلته براءة المجموعة من التهم المنسوبة إليها ومستنكرا الحملة الإعلامية التشويهية التي انتهجت ضد المعتقلين وضد العنصر الصحراوي بشكل عام .
ليتناول بعدها رئيس الجلسة الكلمة معلنا قرار التأجيل إلى التاريخ السالف ذكره.
هذا وقد رصدت الجمعية الصحراوية ASVDH ، من خلال مندوبها جملة من الخروقات التي صاحبت جلسة اليوم ، حيث تم منع العديد من عائلات المعتقلين والنشطاء الإعلاميين والحقوقيين الصحراويين من حضور الجلسة ، كما شهد مقر المحكمة تطويقا مكثفا من طرف كافة تشكيلات القوات العمومية المغربية .
         جدير بالذكر أن السلطات المغربية قد اعتقلت 17 طالبا صحراويا في أوقات ومناطق متفرقة ، وهم معروفون بنشاطهم السياسي والحقوقي المدافع عن حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره حيث وجهت لهم النيابة العامة بمراكش العديد من التهم الجنائية كما هو معهود في تعاطيها مع اعتقال النشطاء السياسيين والمدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان .
عن الجمعية الصحراوية
22/06/2017
العيون/ الصحراء الغربية
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق