الجالياتمستجدات الصحراء الغربية

جمعية الجالية الصحراوية بمونت لاجولي تشيد بمستوى الوفود المشاركة في إحتفالها بالذكرى ال45 لتأسيس الجبهة وإندلاع الكفاح المسلح

مراسلة : عالي إبراهيم محمد قسم الإعلام بتمثيلية البوليساريو في فرنسا

باريس : فرنسا :
 عبر المكتب التنفيدي لجمعية الجالية الصحراوية بمونت لاجولي، عن  شكره وعرفانه، لكل ما ساهم من قريب أو بعيد في إنجاح العرس الوطني تخليداً للذكرى ال45 لتأسيس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء وواد الذهب، مشيدا
 في ذات السياق بالوفود الرفيعة المستوى عن التنظيم السياسي للجبهة والحكومة الصحراوية من خلال وفد يترأسه عضو الأمانة الوطنية للجبهة وزير شؤرن الأرض المحتلة والجاليات والريف الوطني الأخ البشير مصطفى السيد رفقة ممثل الجبهة في فرنسا الأخ أبي بشراي البشير، إلى جانب كل من ممثلي البعثات الدبلوماسية الصديقة للجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، وجمعيات الجالية ولجن التضامن والصداقة مع الشعب الصحراوي من مختلف المدن الفرنسية.
كما إعتبر المكتب التنفيذي للجمعية، هذا الحدث الوطني، مناسبة لتجديد العهد للشهداء، وتأكيد الجالية الصحراوية على الإلتفاف حول طليعتنا الصدامية ورائدة كفاحنا التحرري، الجبهة الشعبية، كما ترى فيه رسالة واضحة للتعبير عن رفضها لكل الدسائس والمخططات الرامية الى النيل من وحدة الصف الصحراوي وكفاحه المشروع بقيادة الجبهة، من أجل تحرير باقي ربوع وطننا التي ترزخ تحت نير الإستعمار المغربي التوسعي.
هذا وتبقى الإشارة، أن الحدث الوطني الهام، المتمثل في الذكرى ال45  لتأسيس الجبهة وإندلاع الكفاح المسلح، والذكرى الثالثة عشرة لإنتفاضة الإستقلال المباركة بالمدن المحتلة من الصحراء الغربية، أشرفت على تنظيمه جمعية الجالية الصحراوية بمنطقة مونت لاجولي بشراكة مع جمعية الثقافة الصحراوية،  أظهر مرة أخرى إستعداد ومواصلة الجالية الصحراوية بكل أطيافها في النضال من أجل أن ينعم الشعب الصحراوي بالحرية والإستقلال، مهما كان حجم التضحيات.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق