مستجدات الصحراء الغربية

تمثلية جبهة البوليساريو بكوبنهاغن تندد بتوصية المفوضية الأوروبية بإدراج المياه الإقليمية الصحراوية ضمن تجديد اتفاق الصيد البحري مع المغرب

وكالة الانباء الصحراوية

ندد ممثل جبهة البوليساريو بالدنمارك السيد  محمد ليمام محمد عالي بتوصية المفوضية الأوروبية المرفوعة  الى المجلس الأوروبي يوم الأربعاء الماضي، والقاضية  بتجديد اتفاق الشراكة في ميدان الصيد البحري بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المغربية.

 وقد  ورد في التوصية  مقترح المفوضية المتمثل في  إدراج المياه الإقليمية للصحراء الغربية ضمن الاتفاق المنشود، خاصة وان مقترح التعديل هذا يأتي أيام قليلة بعد قرار محكمة العدل الأوروبية الصادر بتاريخ 27 فبراير الماضي، والذي أقر  بعدم قانونية إدراج الصحراء الغربية أو مياهها الإقليمية ضمن الاتفاق المذكور، أو البروتوكول المكمل له.

 وجاء في البيان الصادر عن تمثلية جبهة البوليساريو لدى المملكة الدنماركية : “أن الإمعان في انتهاك أحكام محكمة العدل الأوروبية يمس من مصداقية الاتحاد الأوروبي، والتزامه باحترام سيادة القانون  حيث ان المقترح الأخير للمفوضية الأوروبية لا يعكس قرارات محكمة العدل الأوروبية، التي تلزم الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء في اتخاذ الإجراءات اللازمة للتأكد من ان الاتفاقيات الحالية والمستقبلية بين الاتحاد الأوروبي والمغرب لا تشمل الصحراء الغربية او مياهها الإقليمية”

ووجه الدبلوماسي الصحراوي في ذات السياق رسالة الى المؤسسات الدنماركية ومنظمات المجتمع المدني بالقول “نناشدكم، ومن ورائكم جمعياتكم ومؤسساتكم الدفاع عن حقوق ومصالح شعب الصحراء الغربية، اخر مستعمرة في افريقيا، من خلال المرافعة عن أهمية واحترام سيادة القانون. كما نلتمس منكم مراسلة الحكومة الدنماركية وكذا مفوضية الاتحاد الأوروبي بضرورة الانصياع لأحكام محكمة العدل الأوروبية المتعلقة بالصحراء الغربية، وان تتخذ الإجراءات اللازمة للتأكد من الجلاء الفوري لكافة سفن وقوارب الصيد البحري الأوروبية العاملة بصفة غير شرعية في المياه الصحراوية. علاوة على ذلك، فالمفوضية الأوروبية مطالبة بوقف تورطها اللاشرعي في استغلال ثرواتنا الطبيعية، ودعمها المالي للمغرب، والذي يقوي من شوكة احتلاله اللاشرعي للصحراء الغربية، كما يساهم في إطالة معاناة أكثر من 173.000 مواطن صحراوي يعيشون منذ أكثر من 43 سنة في مخيمات اللاجئين الصحراويين“.

للإشارة ،فقد  أكد المسؤول الصحراوي أن الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي، ورائدة كفاحه الوطني جبهة البوليساريو قد رحبت سلفا بحكم المحكمة الأوروبية، وأكدت على استعداها للدخول في مفاوضات مباشرة مع مفوضية الاتحاد الأوروبي للتأسيس لإطار قانوني للعلاقات الثنائية والتجارية في الصحراء الغربية. إلا أن ذلك لن يمنعها من التتردد قيد انملة في العودة الى القضاء قصد وقف الاستغلال اللاشرعي لثروات الصحراء الغربية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق