اخبار دولية

المفوضية الاوربية تؤكد الشروع في عملية تدقيق حول تسيير مكتب ايراسموس بالمغرب

واج

أكد المحافظ الاوربي المكلف بالتربية و الثقافة  والشباب والرياضة /تيبور نافراكسيس يوم الثلاثاء الشروع في عملية تدقيق  حول تسيير مكتب ايراسموس+ بالمغرب بعد اكتشاف ” خروقات خطيرة” في ادارة  الأموال و الموظفين لهذا المكتب.

واستنادا الى “مصادر مختلفة” فان النائب الأوربية أنجيلا فالينا أكدت مطلع يناير الماضي أن المفوضية الاوربية تعتزم القيام بعملية تدقيق حول تسيير  مكتب ايراسموس+ بالمغرب.

وعليه فقد دعت السيدة فالينا الهيئة التنفيذية الأوربية الى تقديم  توضيحات حول ” هذه المعلومات” و معرفة اذا كانت المفوضية نفسها أو الديوان  الاوربي لمكافحة الغش قد فتحا تحقيق  حول هذه القضية.

كما دعت المتدخلة المفوضية الى ” الشروع في اجراء تحصيل” الاموال  الاوربية المختلسة من طرف هذا المكتب المكلف بتسيير برنامج التبادلات الجامعية  شمال-جنوب ” ايراسموس+”.

كما جاء في رد نافراكسيس على السيدة فالينا أن ” اجراء تحصيل هذه  الأموال” لن يشرع فيه الا بعد استكمال عملية التدقيق الثانية لهذا المكتب.

وليست هذه المرة الاولى التي يوجد فيها مسؤولون مغربيون متورطون في  قضايا اختلاس أموال أوربية.

ومنذ سنتين تم استوقاف المفوضية الاوروبية حول قضية اختلاس أموال منحت  للمغرب في اطار برنامج دعم مكافحة الصيد عن طريق الشباك العائمة للمطالبة  بتسديد أموال المساهم الاوربي.

من جهة أخرى، استوقف النائب الأوربي رايموند فينش المفوضية حول  الاجراءات التي تعتزم اتخاذها للتأكد من تسديد المغرب للقيمة المالية المختلسة  و كذا الاجراءات المتخذة من أجل مكافحة الفساد على مستوى وزارة الفلاحة و الصيد البحري المغربية.

وقد ارتكز على قضية غش و اختلاس كانت قد أشارت اليها الصحافة المغربية  حيث تورط فيها عدة أشخاص من بينهم مسؤول في وزارة الفلاحة و الصيد البحري.

وتعود وقائع القضية الى سنة 2013 عندما اكتشف الامين العام للاتحاد  النقابي المغربي للصيادين التقليديين أن ثلاثة أشخاص يكونون جمعية أشرار،  اختلسوا 4 مليون أورو خصصتها المفوضية الاوربية الى المغرب في اطار برنامج دعم  مكافحة الصيد البحري بالشباك العائمة .

ومن جهته،  صرح المفوض الأوربي المكلف بالبيئة والشؤون البحرية و الصيد البحري كارمونو فيلا أن المفوضية الأوربية طالبت السلطات المغربية  بتقديم شروحات حول هذا الاختلاس من طرف مسؤولين مغربيين كانت موجهة لتدعيم  قطاع الصيد البحري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق