مستجدات الصحراء الغربية

خطير : حقيقة وأسرار جديدة متعلقة بملف النفايات المشعة الايطالية والتواطؤ المغربي بالصحراء الغربية

هذا الملف خطير ويؤثر على مستقبل الصحراء الغربية ومن فيها .....يجب على الجهات المسؤولة إتخاد إجراءات عملية لمعرفة أماكن دفن هذه السموم .

خلال البحث الذي قامت به مؤسسة ويصاتايمز الاعلامية  ، حول الموضوع الخطير الذي اصبح اليوم قضية رأي عام المتعلق بالنفايات السامة والمشعة التي تم دفنها بمناطق مختلفة من الصحراء الغربية بتواطئ بين دولة الاحتلال المغربي وجهات أجنبية .

تمكنت مؤسسة ويصاتايمز الاعلامية من العثور على معطيات مهمة حول هذا الملف الذي يبدوا أنه أحدث ضجة كبيرة في إيطاليا في تسعينات القرن الماضي ، حيث تمت متابعة العديد من الشخصيات و الشركات من قبل القضاء الإيطالي حول ملف تهريب والمتاجرة بالنفايات السامة والمشعة كما ان هذا الملف عرف مجموعة من التجاوزات الخطيرة مثل التصفية الجسدية في تلك الاونة للتستر على الجرائم التي تدخل في تصنيف جرائم ضد الانسانية .

وحسب كتاب تم إصداره سنة 2012 تحت عنوان ” التهريب : مسارات السموم والنفايات و الاسلحة ” للكاتب الايطالي آندريا بالادينو يتحدث فيه عن تفاصيل كثيرة وخطيرة حول هذه التجارة و من بينها النفايات السامة المهربة التي تم دفنها بالصحراء الغربية .

من بين ما ذكر الكاتب أنه خلال إفادة رجل الاعمال روبرت باتريك روبين “المزداد سنة 1945 بإقليم بافيا بإيطاليا” أمام  النيابة العامة بآليساندريا سنة 1992  التي كانت تحقق حول ملف غويدو غاريلي المتعلق بالتهريب والمتاجرة بالنفايات السامة ،فقد أكد روبين انه كان طرفا في المشروع “اورانو غاريلي”كما اكد معرفته بالعقيد المغربي الذي كان مسؤولا عن بلدة العرقوب منذ 17/04/1987 .

ويضيف الكاتب ان روبين كان يتلقى ثمانية في المئة من كل العقود الموقعة بين الجهة التي يمثلها من إيطاليا و الجهة المديرة للصحراء الغربية ، كما اشار الى تورط الشركة التي تعمل تحت غطاء  وإسم  ”  Euro track system Rio de oro“.

الكتاب يحتوي على معطيات كثيرة ومهمة حول النفايات المدفونة بالصحراء الغربية ومناطق أخرى من العالم .

 

 

غلاف الكتاب 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق