أقلام أجنبية

صنداي تايمز: الاحتجاجات في إيران تزيح الستار عن مشكلات خطيرة

لندن ـ (د ب أ)- علقت صحيفة “صنداي تايمز″ البريطانية الصادرة اليوم الأحد على الاحتجاجات في إيران.
وكتبت الصحيفة: “ليس هناك أي دليل على أن الاحتجاجات مدبرة من جانب سي آي إيه (وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية) أو من جانب المملكة العربية السعودية حسب زعم النظام الإيراني كما كان متوقعا”.
وأضافت الصحيفة: “على الرغم من أن المشاركة في المظاهرات بشكل عام أقل مما كانت عليه في عام 2009 خلال ما يسمى بالحركة الخضراء، إلا أن الاحتجاجات الحالية تعد رد فعل على مظالم حقيقية، كما أنها انتشرت إلى خارج العاصمة”.
وتابعت الصحيفة البريطانية: “يظل مرتقبا إلى أي مدى سوف تسير الاحتجاجات. إن زعم قادة الحرس الثوري بأنه تم الانتصار على ‘العصيان’ يبدو سابقا لأوانه. فالاحتجاجات استمرت بعد ذلك.
وأضافت الصحيفة: “وعلى الرغم من أنه من غير المحتمل أن تؤول (الاحتجاجات) إلى سقوط النظام، إلا أنها تمثل تحذيرا. وتُظهر لنظام ينفق أمواله على تأسيس إمبراطورية فارسية جديدة، أن لديه مشكلات خطيرة”.
يشار إلى أنه منذ يوم 28 كانون أول/ديسمبر الماضي بدأ آلاف الإيرانيين في التظاهر في الشوارع احتجاجا على رجال الدين والقيادة السياسية للجمهورية الإيرانية الإسلامية وللإعراب عن مظالمهم، من بينها ارتفاع تكلفة المعيشة والبطالة وسياسات طهران بشأن الشرق الاوسط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق