رئيس الجمهورية يبرق لنظيرة الانغولي بمناسبة الذكرى ال42 لإستقلال بلاده

  • 9 ايام قبل
  • 0

بئر لحلو/ الأراضي الصحراوية المحررة

أبرق اليوم السبت  رئيس الجمهورية، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي، برسالة تهنئة الى نظيره رئيس جمهورية انغولا السيد جواو لورينسو، بمناسبة الذكرى ال42 ليوم الاستقلال لجمهورية انغولا الموافق ل11 نوفمبر من كل سنة.

“نيابة عن الشعب الصحراوي وأصالة عن نفسي، أتقدم إليكم بخالص التهاني بمناسبة الذكرى السنوية الثانية والأربعين ليوم الاستقلال لجمهورية انغولا. وأتمنى لحكومة و شعب انغولا السعادة واستمرار النجاح والازدهار” تقول الرسالة.

كما  اغتنم رئيس الجمهورية هذه المناسبة ليشيد بقيمة الإنجازات التي حققتها انغولا في السنوات ال 42 الماضية من الاستقلال، حيث أحرزت تقدما كبيرا وأثرا إيجابيا ليس فقط على الصعيد الداخلي بل أيضا على التنمية البشرية على الصعيد العالمي، والتزامها الدائم بالقضاء على جميع أنواع الاستعمار وتعزيز الاستقلال الاقتصادي لقارتنا.

كما يؤكد رئيس الجمهورية في رسالته : “أصبحت انغولا شريكا و حليفا رئيسيا للجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية في الاتحاد الأفريقي و في المنابر الدولية. وخلال هذه الفترة، أقامتا حوارا وثيقا يستند إلى نهج مشترك إزاء عدد من المسائل الموضوعية، ولا سيما في التصدي للتحديات الرئيسية المتعلقة بالسلم والأمن والسعي المشترك للدفاع عن كفاح الشعب الصحراوي من أجل حقه في تقرير المصير والاستقلال” .

و قد عبر السيد إبراهيم غالي حسب وكالة الانباء الصحراوية ، عن إيمانه الراسخ بأن العلاقات الثنائية الممتازة القائمة بين شعب جمهورية أنغولا وشعب الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية قد صمدت أمام اختبار الزمن والشدائد – وهما بلدان بعيدان جغرافيا ولكنهما قريبان من حيث القيم و الرغبة شديدة في الحرية – كما عززت تلك العلاقات الثنائية بكل تأكيد الدور الأساسي للاتحاد الأفريقي في تبوء مكانته الطبيعية في الساحات الدولية.

(واص)

 

  • facebook
  • googleplus
  • twitter
  • linkedin
  • linkedin
  • linkedin
الرجوع «
التالي »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *